القنيطرة .. افتتاح الدورة السادسة للمهرجان الدولي للفضاء المسرحي

Canal24 : 

افتتحت، مساء اليوم الأربعاء بالمركز الثقافي بالقنيطرة، فعاليات الدورة السادسة للمهرجان الدولي للفضاء المسرحي، الذي تنظمه فرقة الفضاء المسرحي، إلى غاية 30 دجنبر الجاري، احتفاء بمرور ثلاثين سنة على تأسيسها.

 وتأتي الدورة السادسة للمهرجان الدولي للفضاء المسرحي، المنظمة بشراكة مع المركز الثقافي القنيطرة، بعد توقف المهرجان سنة 2018 بسبب جائحة “كوفيد-19″، “ترسيخا للرسالة النبيلة لفن المسرح، ودوره في تعزيز قيم الانفتاح، ومد جسور المعرفة بين الثقافات على اختلاف ألوانها”.

 وتشكل دورة هذه السنة مناسبة لتكريم والاحتفاء بالعديد من الوجوه البارزة التي بصمت تجربة فرقة الفضاء المسرحي، التي أسسها المخرج يوسف الساسي سنة 1993، على رأسهم الفنان الراحل العربي الساسي.

 وشهد افتتاح الدورة السادسة للمهرجان الدولي للفضاء المسرحي تقديم شريط وثائقي يستعرض أبرز محطات هذا المهرجان خلال دوراته السابقة، إلى جانب عرض شريط لأهم الفقرات والعروض التي ستميز دورة هذه السنة، بالإضافة إلى عرض مسرحية “جوارو” لفرقة “كانديلا أرت” لمخرجها عبد الكريم أبرنوص.    

 وفي كلمة بالمناسبة، قالت مديرة المهرجان الدولي للفضاء المسرحي، الممثلة فاطمة دويميك، إن هذا المهرجان، الذي رأى النور سنة 2014، يسعى على امتداد دوراته السابقة ليكون “نهضة ورافعة” بالنسبة للفعل الثقافي بمدينة القنيطرة، من خلال استضافته لفرق مسرحية من المغرب والخارج.

 وأضافت أن دورة هذه السنة تتميز بتزامنها مع ذكرى مرور ثلاثة عقود عن تأسيس فرقة الفضاء المسرحي “وهي مناسبة لإحياء الصلة مع عشاق الفن المسرحي بالقنيطرة، بعد توقف هذه التظاهرة الثقافية دام لأربع سنوات”.

  وذكرت أن فرقة الفضاء المسرحي تشتغل مع شباب المنطقة، من خلال مجموعة من الورشات، “لتكوين الأجيال الصاعدة من الشباب الشغوفين بالفن المسرحي بمدينة القنيطرة”، مشيرة إلى تجربة مسرحية “أديوس فانتاسيو” Adios fantasio، التي يشارك فيها طلبة الإجازة المهنية لمهن المسرح وفنون العرض، من جامعة ابن طفيل بالقنيطرة، التي سيتم عرضها في دورة هذه السنة.  

 ويتضمن برنامج المهرجان تنظيم ماستر كلاس مع المخرج والممثل يوسف الساسي، يتطرق فيه لأهم التمارين في تقنيات الارتجال المسرحي، يليه عرض لمسرحية “نقوش على الخواء”، من تأليف وإخراج الفنان إدريس كصرى.

 كما يشتمل على تنظيم ورشة في التشخيص ولغة الفضاء المسرحي، من تأطير الفنان معاذ بياري، يليها معرض صور من “ريبيرطوار” فرقة الفضاء المسرحي، ثم عرض لمسرحية “water resist” (مقاومة للماء)، وهي مونودراما من تشخيص الممثلة فاطمة دويميك.

 وسيعرف اليوم الختامي للمهرجان الدولي للفضاء المسرحي تنظيم ورشة في التعبير الجسدي، من تأطير جواد الوردي، إلى جانب حفل تحتفي فيه فرقة الفضاء المسرحي باليوم العالمي للغة العربية. ثم الحفل الختامي، الذي سيتم فيه تكريم أبرز الأسماء التي مرت بفرقة الفضاء المسرحي، إلى جانب عرض لمسرحية “Adios fantasio ” من إخراج يوسف الساسي.

و.م.ع

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبولقراءة المزيد